قوات “أسبيدس” الأوروبية تشتبك مع 4 مسيرات حوثية في خليج عدن


قالت القوات الأوروبية المشاركة في عملية “أسبيدس” لتأمين الملاحة الدولية قبالة سواحل اليمن، إنها اشتبكت مع طائرات من دون طيار أطلقت من اليمن صوب إحدى السفن التجارية المارة في منطقة خليج عدن.

وبحسب بلاغ نشرته صفحة مهمة “أسبيدس” على منصة “إكس”، إن الفرقاطة اليونانية “بسارا” اشتبكت أثناء توفير الحماية المباشرة لسفينة تجارية في خليج عدن، مع 4 طائرات بدون طيار كانت تشكل تهديدًا كبيرًا لحرية الملاحة. أسفر ذلك عن إسقاط طائرتين مسيرتين، فيما غيرت بقية الطائرات مسارها.

وأضافت المهمة: “كان الإجراء فعالاً في تجنب أي ضرر للبحارة والسفن التجارية بينما تواصل الفرقاطة مهمتها”.

وأكدت القوات الأوروبية: “تهدف هذه العملية إلى حماية حياة البحارة، وضمان التجارة العالمية، وحماية السلع العالمية المشتركة، ودعم حرية الملاحة، والمساهمة في السلام والأمن الإقليميين”.

وكانت هذه أول مشاركة للفرقاطة “بسارا” في البحر الأحمر قبالة اليمن منذ أن حلت مؤخرا محل الفرقاطة “هيدرا”.

وبحسب هيئة الأركان العامة للدفاع الوطني اليوناني، فإن الفرقاطة “باستخدام نظامها المضاد للطائرات بدون طيار ومدافعها، اشتبكت مع أربع طائرات بدون طيار. وتم إسقاط طائرتين بدون طيار، وأُجبرت الطائرتان الأخريان على التفرق”.

 

وكالات



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى