البرنامج الوطني لمكافحة السرطان يعقد اللقاء التشاوري الثاني لمراكز الأورام في المكلا

العاصفة نيوز: المكلا

 

عقد بقاعة أبراج بن محفوظ بالمكلا اليوم السبت فعاليات اللقاء التشاوري الثاني لمراكز الأورام الذي ينظمه البرنامج الوطني لمكافحة السرطان وذلك برعاية وزارة الصحة العامة والسكان و محافظ محافظة حضرموت بمشاركة مدراء مراكز الأورام.

وفي اللقاء أعرب الدكتور عبدالله دحان نائب وزير الصحة العامة والسكان عن شكره وتقديره للبرنامج الوطني لمكافحة السرطان لعقد هذا اللقاء التشاوري الثاني من أجل تقييم عمل مراكز الأورام خلال المدة الماضية وكيفية تحسين وتطوير جودة الخدمة العلاجية لمرضى السرطان ، مشيدا بالجهود التي يبذلها البرنامج الوطني لمكافحة السرطان و مراكز الأورام بالمحافظات ، مؤكدا دعم الوزارة وسعيها مع الجهات المختصة بالحكومة لاعتماد موارد مالية كافية لتشغيل مراكز الأورام بما يسهم في تخفيف معاناة المرضى خلال الفترة القادمة .

واشاد الوكيل الشبحي بكل الأعمال والجهود المبذولة من قبل مراكز الأورام نحو تخفيف معاناة المواطن.

من جانبه أشاد الدكتور جمال عبدالحميد المدير العام للبرنامج الوطني لمكافحة السرطان بدور اللجنة التنظيمية لتنسيق عقد هذا اللقاء الثاني بالمكلا ، مستعرضا بعض الإنجازات التي حققها البرنامج الوطني لمكافحة السرطان ، وكذلك التحديات التي تواجه سير عمل مراكز الأورام في المحافظات والسعي لتوفير المتطلبات الضرورية لعلاج مرضى الأورام السرطانية وتخفيف وطأة معاناتهم المرضية وكذا تأهيل الكوادر الطبية والعاملين في مراكز الأورام في المحافظات لما من شأنه خدمة المرضى .

بعد ذلك استعرض مدراء مراكز الأورام بالمحافظات الصعوبات والتحديات التي تواجه سير العمل ، كذلك تزايد حالات الأصابة بالسرطان ، ضيق السعة السريرية ، كيفية تدريب وتأهيل الكوادر والعاملين بالمراكز ، و تعزيز دعم المؤسسات وشراكتها مع مراكز الأورام ، توفير علاجات الألم لمرضى السرطان ، توفير محاليل مخبرية مجانية لمراكز الأورام ، ترفيع عدد الحالات المعتمدة وخصوصاً مركز الأورام شبوة ، كيفية تأسيس مراكز نموذجية متكاملة لعلاج السرطان بمساحات كافية تكون قريبة من المستشفيات المركزية وغيرها من القضايا المتعلقة بسير عمل مراكز الأورام السرطانية في الوطن .

والجدير ذكره أن هذا اللقاء التشاوري الثاني لمراكز الأورام يهدف إلى الإطلاع على نشاط المراكز و معرفة التحديات و المشكلات التي تواجهها وكيفية وضع الحلول و المعالجات التي تسهم في تحسين مستوى الخدمات الطبية و العلاجية لمرضى السرطان .

حضر اللقاء كل من الدكتور سالم الشبحي رئيس الصحة والبيئة بالجمعية الوطنية بالانتقالي الجنوبي وكيل وزارة الصحة العامة والسكان لقطاع السكان ، و الدكتور أحمد محمد باذيب استشاري أمراض الأورام ، و مدراء مراكز الأورام بالجمهورية ، وعدد من العاملين بمراكز الأورام والأطباء المختصين.

 

 

تابعونا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى