كيف نحمي أعيننا من الإجهاد الناجم عن استخدام الهواتف؟

 

يستعمل بعض الناس هواتفهم لعدة ساعات يوميا، ويقضون وقتا طويلا خلف شاشات هذه الأجهزة لتصفح الأخبار ومواقع الإنترنت، لكن هذه العادة قد تسبب مشكلات خطيرة لصحة العين.

وحول الموضوع قالت طبيبة العيون الروسية، ناتاليا زاخاروفا:” قضاء وقت طويل أمام شاشات الأجهزة الذكية يمكن أن يؤدي إلى مشكلات صحية مختلفة، العواقب السلبية لهذه العادة لا تشمل اضطرابات النوم ومشاكل الرؤية فحسب، بل تشمل أيضا تدهور الحالة النفسية والعاطفية، وانخفاض النشاط البدني، وحتى خطر الإصابة بالسمنة، كما أن شاشات الهواتف ينبعث منها ضوء أزرق يمكن أن يؤثر على إنتاج الميلاتونين، وهو الهرمون المسؤول عن تنظيم دورات النوم والاستيقاظ”.

وأضافت:”الكثير من الناس يلتقطون هواتفهم فور استيقاظهم ويبدأون بقراءة الأخبار والرسائل وهم في السرير، هذا الأمر يمكن أن يؤدي إلى التوتر والقلق ويؤثر سلبا على الصحة النفسية والعاطفية، لذا يجب تجنب هذه العادة وإعطاء الجسم فرصة للتكيف مع اليوم الجديد بهدوء، كما أن استخدام الهاتف قبل النوم أيضا يؤدي إلى مشكلات في النوم، وبدلا من استعمال الهاتف قبل ساعة أو ساعتين من النوم يفضل أن يقضي الشخص هذه المدة في التأمل أو قراءة الكتب الورقية “.

 

وللحد من إجهاد العين الناجم عن الأشعة التي تصدرها شاشات الهواتف تنصح الطبيبة باتباع قاعدة “20-20-20″، والفكرة من هذه القاعدة هي أخذ استراحة لمدة 20 دقيقة بعد النظر 20 دقيقة لشاشة الهاتف، وخلال فترة الاستراحة يجب النظر إلى أشياء تبعد 20 قدما عن العين على الأقل.

المصدر: فيستي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى