تفاصيل الضربات الأمريكية على العراق وسوريا.. وبايدن ردنا سيستمر

شن الجيش الأمريكي يوم الجمعة، غارات جوية في العراق وسوريا على أهداف قال إنها تابعة لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني والميليشيات التابعة له، مستخدمًا أكثر من 125 ذخيرة دقيقة التوجيه .

 

وقالت القيادة المركزية الأمريكية في بيان اطلعت «العين الإخبارية» على نسخة منه، إنها شنت في الرابعة مساء يوم الجمعة، بتوقيت شرق الولايات المتحدة، غارات جوية في العراق وسوريا ضد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني وجماعات الميليشيات التابعة له.

 

وبحسب البيان، فإن القوات العسكرية الأمريكية استهدفت أكثر من 85 هدفًا، مستخدمة طائرات تضم قاذفات بعيدة المدى انطلقت من الولايات المتحدة، مشيرة إلى أن الغارات الجوية استخدمت أكثر من 125 ذخيرة دقيقة التوجيه.

مقاتلات أمريكية تقلع لشن ضربات على أهداف بالعراق وسوريا

وحول المنشآت المستهدفة، قالت القيادة المركزية الأمريكية، إن المنشآت التي تم قصفها شملت: مراكز عمليات القيادة والسيطرة، ومراكز الاستخبارات، والصواريخ والقذائف، ومخازن المركبات الجوية بدون طيار، والمرافق اللوجستية وسلسلة توريد الذخيرة لمجموعات الميليشيات ورعاتها من الحرس الثوري الإيراني الذين «سهلوا الهجمات ضد القوات الأمريكية وقوات التحالف»، بحسب البيان.

من جانبه، قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، إن قواتنا العسكرية ضربت بتوجيه مني أهدافًا بالعراق وسوريا يستخدمها الحرس الثوري الإيراني والمليشيات التابعة له لمهاجمة جنودنا.

 

وأوضح الرئيس الأمريكي، أن «ردنا على مهاجمة قواتنا بدأ اليوم وسيستمر في الأوقات والأماكن التي نختارها»، مشددًا على أن بلاده «لا تسعى لصراع في الشرق الأوسط أو أي مكان آخر في العالم».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى