موسكو تحذّر الغرب من استخدام أصول روسية مجمدة

العاصفة نيوز/ متابعات /عواصم – وكالات

حذرت موسكو أمس القوى الغربية، من أن أي محاولة لاستخدام أصول روسية مجمدة ضماناً لجمع تمويل لأوكرانيا، ستكون غير قانونية وستقوض النظام الاقتصادي العالمي برمته.

وقال دميتري بيسكوف المتحدث باسم الرئاسة الروسية إن أي محاولة من هذا القبيل ستكون غير قانونية وستقوض النظام الاقتصادي العالمي برمته.

وتأتي تعليقات بيسكوف، رداً على تقرير لبلومبرغ، ذكر أن مجموعة السبع تناقش مع الاتحاد الأوروبي خطة لاستخدام أكثر من 250 مليار دولار من أصول البنك المركزي الروسي المجمدة، ضماناً للمساعدة في تمويل إعادة إعمار أوكرانيا.

وكانت وسائل إعلام روسية ذكرت في يناير الماضي، أن تقديراتها تشير إلى أن الغرب سيخسر أصولاً واستثمارات بما لا يقل عن 288 مليار دولار، إن أقدم على مصادرة أصول روسية مجمدة من أجل المساعدة في إعادة إعمار أوكرانيا وردت موسكو بعد ذلك على هذه الخطوة.

وقالت إن دول الاتحاد الأوروبي تمتلك 223.3 مليار دولار من هذه الأصول، منها 98.3 مليار دولار مملوكة رسمياً لقبرص و50.1 مليار دولار لهولندا و17.3 مليار دولار لألمانيا.

وعمل مسؤولون أمريكيون وبريطانيون في الأشهر الماضية على الدفع نحو مساع رامية إلى مصادرة أصول روسية مجمدة في بلجيكا وغيرها من المدن الأوروبية من أجل المساعدة في إعادة الإعمار في أوكرانيا التي طال الخراب مناطق فيها.

إلى ذلك، قال مصدر دبلوماسي فرنسي إنه سيتم استدعاء السفير الروسي لدى باريس إلى وزارة الخارجية، لإبلاغه بتنديد فرنسا مجدداً بغارات روسية أسفرت عن مقتل اثنين من العاملين الإنسانيين الفرنسيين في أوكرانيا الأسبوع الماضي.

إلى ذلك، قال الرئيس الأوكرانى فولوديمير زيلينسكي، إنه سيجري تغييرات على مستوى قادة الدولة في أوكرانيا وليس الجيش فقط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى