دور الـ16 لكأس أمم إفريقيا: حاملة اللقب السنغال تصطدم بصاحبة الأرض كوت ديفوار

عين الجنوب|| رياضة:

يلتقي منتخب كوت ديفوار، صاحب الأرض، مع نظيره السنغالي، حامل اللقب، اليوم الاثنين، في دور الستة عشر لكأس أمم إفريقيا لكرة القدم، على ملعب شارليس كونان باني.

ويبحث منتخب كوت ديفوار عن اللقب الثالث له في كأس أمم إفريقيا والأول له منذ عام 2015 في الوقت الذي يحلم فيه منتخب أسود التيرانجا بمطاردة اللقب الثاني على التوالي بعد الفوز بالنسخة الماضية في الكاميرون عقب الفوز في النهائي على مصر بركلات الترجيح بنتيجة 4 /2.

ويعتبر منتخب السنغال هو الوحيد على مستوى المجموعات الست للبطولة القارية الذي فاز بجميع مبارياته الثلاث محققا العلامة الكاملة، وهو ما يؤكد استمرار تفوق الكرة السنغالية على مستوى القارة السمراء، حيث توج الفريق بلقب النسخة الأخيرة من البطولة، وكذلك بكأس الأمم للشباب لأقل من 20 عاما وللناشئين أقل من 17 عاما.

كما حصلت السنغال على كأس الأمم الإفريقية للمحليين، التي جرت بالجزائر في شباط/فبراير الماضي، في إثبات لتفوق الكرة السنغالية في السنوات الأخيرة على كافة المستويات.

وفشل منتخب السنغال في الفوز على كوت ديفوار، من قبل على المستوى الرسمي، لكنه يطمح هذه المرة لإنهاء هذه اللعنة، على أرضه ووسط جماهيره لكي يقطع خطوة جديدة في طريق المحافظة على اللقب، والتقى الفريقان 25 مرة من قبل حيث فازت كوت ديفوار 14 مرة مقابل ثمانية انتصارات للسنغال وتعادلا ثلاث مرات.

وضمن نفس الدور يبحث منتخب موريتانيا عن إنجاز فريد في كأس أمم إفريقيا عندما يواجه منتخب الرأس الأخضر، على ملعب فيليكس هوفويت بواني، أبيدجان.

ويظهر منتخب موريتانيا لأول مرة في الأدوار الإقصائية لبطولة أمم إفريقيا بعدما نجح في إقصاء منتخب الجزائر والتأهل على حسابه من مرحلة المجموعات، ليصطدم بالرأس الأخضر، أحد أكبر مفاجآت الدور الأول بعد تصدره مجموعة قوية ضمت مصر وغانا وموزمبيق.

وكلا المنتخبين حقق أكبر المفاجآت في البطولة حتى الآن، حيث ستكون المواجهة المباشرة بينهما هي اعتراف رسمي بحصان أسود جديد في البطولة، حيث يرغب كل من المنتخب العربي الملقب بـ”المرابطين” ومنتخب الرأس الأخضر الملقب بـ”أسماك القرش الزرقاء” في خوض مباراة قوية وفق التطلعات.

وضمن نتائج المباريات التي لعبت بالأمس، صعد منتخب الكونغو الديمقراطية إلى ربع نهائي كأس الأمم الإفريقية بعد تغلبه على منتخب مصر بنتيجة (8-7) بركلات الترجيح، بعد التعادل بنتيجة (1-1) في الوقت الأصلي والإضافي للمباراة.

وقضى منتخب غينيا على أحلام نظيره غينيا الاستوائية، بالمضي قدما في بطولة كأس الأمم الإفريقية 2023، بعدما صعد على حسابه إلى دور الثمانية في المسابقة القارية، بتغلبه عليه بنتيجة 1/0.

وتقمص محمد بايو دور البطولة في المباراة، بعدما أحرز هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة الثامنة (الأخيرة) من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني بضربة رأس متقنة



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى