ما الطائرة التي استخدمها الجيش الأمريكي في غاراته على العراق وسوريا؟

العاصفة نيوز/ متابعات

أعلن دوغلاس سيمز رئيس الأركان المشتركة الأمريكية أن القوات الجوية استخدمت قاذفات B-1 الاستراتيجية في الضربات التي وجهتها أمس الجمعة لمواقع في العراق وسوريا.
وأضاف في حديث لشبكة CNN أن القاذفات أقلعت من الولايات المتحدة وتمكنت من الوصول في رحلة واحدة بدون توقف.

وأشار إلى أن واشنطن “واثقة من دقة ضرباتها على أهداف الميليشيات”، ناسبا الفضل إلى قاذفات B-1.

وأضاف أن “المؤشرات الأولية تقول إننا ضربنا بالضبط ما أردنا ضربه، مع عدد من الانفجارات الثانوية المرتبطة بالذخيرة والمواقع اللوجستية”.

وقال: “نعلم أن هناك مسلحين يستخدمون هذه المواقع، لقد قمنا بهذه الضربات الليلة مع فكرة أنه من المحتمل أن يكون هناك ضحايا مرتبطون بالأشخاص داخل تلك المنشآت”.

وفي وقت سابق، أعلن مصدر عسكري سوري أن القوات الأمريكية شنت هجوما جويا على عدة مواقع وبلدات في المنطقة الشرقية وبالقرب من الحدود السورية العراقية، أسفر عن وقوع ضحايا مدنيين وعسكريين.

ودانت الخارجية السورية الاعتداءات الأمريكية، وحذرت من أنها “تصب في تأجيج الصراع في منطقة الشرق الأوسط على نحو خطير للغاية”.

فيما أعلنت قيادة عمليات الأنبار للحشد الشعبي العراقي مقتل 16 شخصا وإصابة 25 آخرين جراء القصف الأمريكي الذي استهدف محافظة الأنبار.

وRockwell B-1 هي قاذفة قنابل ثقيلة بعيدة المدى، تستخدم من قبل القوات الجوية الأمريكية وهي عماد سلاح القاذفات الأمريكية وإحدى أهم أركان الردع الأمريكي.

المصدر: CNN

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى