24 قتيلاً و38 جريحاً في انفجارين عشية الانتخابات في باكستان

العاصفة نيوز/ متابعات /أ ف ب

قتل ما لا يقل عن 24 شخصاً، الأربعاء، في انفجارين منفصلين في جنوب غرب باكستان أمام مكاتب مرشحين للانتخابات التي تجرى غداً، وسط أعمال عنف واتهامات بالتزوير.

وسينتشر أكثر من نصف مليون عنصر أمن لضمان سير الانتخابات في البلاد، حيث بدأت السلطات الأربعاء توزيع بطاقات الاقتراع على أكثر من 90 ألف مركز.

وسُجلت عدة أحداث أمنية خلال الحملة الانتخابية، وقُتل مرشحان على الأقل في إطلاق نار كما تعرض العشرات لهجمات في مناطق مختلفة.

وقتل 12 شخصاً الأربعاء في انفجار عبوة ناسفة قرب مكتب مرشح مستقل في منطقة بيشين، على بعد نحو 50 كيلومتراً عن مدينة كويتا و100 كلم عن الحدود مع أفغانستان.

وأعلن وزير الإعلام في إقليم بلوشستان جان أشكزئي وشرطة كويتا أن 25 شخصاً آخرين أصيبوا بجروح في ذلك الهجوم.

ثم انفجرت عبوة ثانية قرب المكتب الانتخابي لمرشح جمعية علماء الإسلام-ف في مدينة كيلا سيف الله على بعد نحو 120 كلم شرقا، وفق أشكزئي.

وأكد “مقتل 10 أشخاص على الأقل وجرح 12 آخرين”.

وقال مسؤول في الشرطة إن “الحادثة وقعت في السوق الرئيسي بالمدينة حيث استهدف المكتب الانتخابي لمرشح جمعية علماء الإسلام-ف”.

في يوليو العام الماضي قتل 44 شخصاً في تفجير انتحاري استهدف تجمعاً سياسية لجمعية علماء الإسلام-ف في إقليم خيبر بختنحوا بشمال شرق باكستان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى